التخطي إلى المحتوى
عزمي مجاهد: إذا تقاعسنا في ملف لقب نادي القرن فمرتضى منصور شريكاً معنا
عزمي مجاهد

علق عضو مجلس إدارة نادي الزمالك السابق عزمي مجاهد، على ما صرح به الإعلامي خالد الغندور مؤخراً بخصوص تقاعس مجلس إدارة القلعة البيضاء الذي تولى إدارة شئون النادي الأبيض عام 2000 برئاسة الدكتور كمال درويش، في ملف نادي القرن الإفريقي وهو ما تسبب في حصول الغريم التقليدي الأهلي على اللقب في ذلك الحين.

 

وقال عزمي مجاهد في تصريحات صحفية: “أرفض فكرة اتهام مجلس إدارة الزمالك في هذا الوقت بالتقاعس في الدفاع عن حقوق النادي الأبيض”.

وتابع: “فعلنا كل شيء خلال هذه الفترة وحققنا العديد من البطولات، كما كان مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك حالياً موجود في مجلس 2000 فإذا كنا تقاعسنا فهو متهم معنا”.

وشدد عضو مجلس إدارة نادي الزمالك قائلاً: “مجلس إدارة الأهلي وقتها وجه لنا دعوة رسمية لحضور مباراتهم مع ريال مدريد احتفالا بالحصول على اللقب، وبالفعل حضر بعض أعضاء مجلس إدارة الزمالك، نظراً للعلاقة الودية التي كانت تربط بين المجلسين”.

وأنهى عزمي مجاهد تصريحاته في هذا الشأن قائلاً: “لقب نادي القرن الإفريقي لن يضيف أو ينقص لأي من الناديين، لا من الناحية الجماهيرية ولا من ناحية عدد البطولات”.

الجدير بالذكر أن خالد الغندور كان قد صرح عبر برنامجه “زملكاوي” الذي يقدمه عبر قناة النادي الأبيض الفضائية، بأن كمال درويش، رفض اتخاذ خطوة التصعيد في هذه القضية وقتما كان يتولى رئاسة القلعة البيضاء بسبب مصالح انتخابية وقتها مع وكالة الأهرام للإعلان.

إقرأ أيضاً

عزمي مجاهد: أدرس الترشح لرئاسة الزمالك