التخطي إلى المحتوى

أعلنت عمادة الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة عن فتح باب القبول في برامج الدراسات العليا للعام

الجامعي 1439 /1440هـ , حيث تقرر أن يكون آخر موعد للقبول نهاية دوام ‪يوم الخميس المقبل 15 محرم 1439هـ عن

طريق البوابة الالكترونية للعمادة.

وقالت العمادة: برامج الدراسات العليا تحقق أهداف الجامعة الرامية إلى العناية بالدراسات الإسلامية والعربية والتوسع

في بحوثها والعمل على نشرها، مع الإسهام في إثراء المعرفة الإنسانية، وتمكين الطلاب المتميزين من حملة الشهادات

الجامعية من مواصلة دراساتهم العليا محليا، وتشجيع الكفاءات العلمية على مسايرة التقدم السريع للعلم والتقنية

ودفعهم إلى الإبداع والابتكار وتطوير البحث العلمي.

وأضافت: البرامج المتاحة في كليات “الشريعة، الدعوة وأصول الدين، القرآن الكريم والدراسات الإسلامية، الحديث

الشريف والدراسات الإسلامية، اللغة العربية، معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها” جميعها تعد من برامج التعليم

الأساسي “الصباحي”.

وأردفت: التخصصات المتاحة لمرحلة الدبلوم تشمل ستة تخصصات هي: “الدعوة والثقافة الإسلامية، اللغويات، البلاغة

العربية، الإعداد اللغوي، التوجيه والإرشاد لغير السعوديين، الإعلام لغير السعوديين”، و(20) تخصصا لمرحلة الماجستير

هي “الفقه، أصول الفقه، الأنظمة، الاقتصاد الإسلامي، القضاء، التفسير وعلوم القرآن، القراءات، فقه السنة، علوم

الحديث، العقيدة، الفرق والمقالات، الدعوة والثقافة الإسلامية، التاريخ الإسلامي، التربية الإسلامية، الإدارة التربوية،

المناهج وطرق التدريس، الإعلام لغير السعوديين، اللغويات، الأدب والبلاغة، تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها”،

و(16) تخصصا لمرحلة الدكتوراه هي “الفقه، أصول الفقه، الأنظمة، الاقتصاد الإسلامي، القضاء، التفسير وعلوم القرآن،

القراءات، فقه السنة، علوم الحديث، العقيدة، الدعوة والثقافة الإسلامية، التاريخ الإسلامي، التربية الإسلامية، اللغويات، الأدب والبلاغة، تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها”.

وقالت العمادة: هناك شروط عامة وأخرى خاصة للقبول في التخصصات المتاحة، والشروط العامة الواجب توفرها في

المتقدم وهي: أن يكون سعودي الجنسية أو على منحة رسمية للدراسات العليا إذا كان من غير السعوديين، وأن يكون

حاصلا على الشهادة من جامعة سعودية أو من جامعة أخرى معترف بها تمت معادلتها من وزارة التعليم، وأن لا يقل

تقدير المتقدم للدبلوم عن (جيد)، أن لا يقل تقدير المتقدم للماجستير عن (جيد جدا)، وأن لا يقل تقدير المتقدم

للدكتوراه عن (جيد جدا)، وألا يزيد سن طالب المنحة عن (30) لمرحلة الماجستير و(35) لمرحلة الدكتوراه.

وأضافت: يشترط للقبول في مرحلة الدبلوم حفظ جزء واحد من القرآن الكريم في غير التخصصات الشرعية، وثلاثة

أجزاء في التخصصات الشرعية، وأن يجتاز المتقدم للماجستير والدكتوراه اختبار القرآن الكريم الذي يعقد خلال الفصل

الدراسي التالي لإنهاء المقررات، وذلك وفق مقدار الحفظ لمرحلة الماجستير خمسة أجزاء من القرآن الكريم في

التخصصات الشرعية ، وثلاثة أجزاء في تخصص الأنظمة والاقتصاد الإسلامي والتخصصات اللغوية والتربوية , إضافة

إلى مقدار الحفظ لمرحلة لدكتوراه عشرة أجزاء من القرآن الكريم في التخصصات الشرعية وخمسة أجزاء في تخصص

الأنظمة والتخصصات اللغوية والتربوية، كما يشترط أن يكون المتقدم حسن السيرة والسلوك ولائقا طبيا، وأن يقدم

تزكيتين علميتين من أساتذة سبق لهم تدريسه، أومن شخصيات علمية معروفة.

وبخصوص الموظف، قالت العمادة: إذا كان المتقدم موظفا فيشترط لمرحلة الماجستير إحضار إجازة دراسية أو قرار

الابتعاث، أو قرار التفرغ لدراسة المقررات من صاحب الصلاحية، و لمرحلة الدكتوراه إحضار إجازة دراسية أو قرار

الابتعاث، أو قرار التفرغ التام لكامل المرحلة من صاحب الصلاحية.

وأضافت: يُشترط أن يجتاز المتقدم ما يجرى له من اختبارات في الكلية المختصة، واجتياز المقررات التكميلية إذا قرر

القسم دراستها على الطالب، ويعطى طالب المنحة فرصة واحدة للتقديم على الماجستير فإن لم يرشح أعطي فرصة

أخرى في السنة نفسها للتقديم على الدبلوم، ويعد الدبلوم الفرصة الأخيرة له، بالإضافة إلى أي شروط أخرى يرى مجلس

عمادة الدراسات العليا إضافتها.

وأردفت: الشروط الخاصة للقبول في كلية الشريعة – بالإضافة إلى الشروط العامة- هي: أن يكون المتقدم لمرحلة

الماجستير في تخصصات “الفقه، وأصول الفقه، والقضاء” متخرجًا من إحدى كليات الشريعة، وأن يكون المتقدم لبرنامج

ماجستير الأنظمة من خريجي كليات الشريعة أو القانون وما يعادلهما، وأن يكون المتقدم لبرنامج ماجستير الاقتصاد

الإسلامي من خريجي كليات الشريعة أو الاقتصاد الإسلامي أو الإدارة”تخصص اقتصاد في المملكة العربية السعودية”

أو ما يعادلها، وأن يكون المتقدم لبرنامج الدكتوراه في قسم الاقتصاد الإسلامي متخصصا في الاقتصاد الإسلامي أو

الاقتصاد أو الاقتصاد والإدارة “تخصص اقتصاد” أو ما يعادلها، وأن يكون المتقدم لمرحلة الدكتوراه متخصصا تخصصا دقيقا (في بقية أقسام الكلية).

وقالت العمادة: يشترط للقبول في كلية الدعوة وأصول الدين بالإضافة إلى الشروط العامة الشروط التالية، لقسم

التربية: يشترط للقبول في مرحلة الماجستير في جميع مسارات القسم: حصول طالب المنحة على شهادة الإعداد

التربوي لطلاب المنح الذي يقدمه القسم، حصول الطالب السعودي من خارج الجامعة غير التربوي على الدبلوم العام في

التربية، اجتياز الطالب السعودي المتخرج في كليات الجامعة مقررات تكميلية يحددها القسم، أن يكون المتقدم لبرنامج

دبلوم التوجيه والإرشاد من طلاب المنح.

وأضافت: يشترط لقسم التاريخ الإسلامي: أن يكون المتقدم لمرحلة الماجستير من خارج الجامعة متخصصا في

التاريخ. ويشترط لقسم الإعلام: أن يكون المتقدم للقسم (بجميع مراحله) من طلاب المنح.

وأردفت: يشترط للقبول في كلية القرآن الكريم والدراسات الإسلامية بالإضافة إلى الشروط العامة الشروط التالية:

لقسم القراءات: أن يكون المتقدم للقسم حافظا للقرآن كاملا وحافظا لمتني الشاطبية والدرة، أن يكون المتقدم للقسم قد درس: رسم القرآن، وضبط القرآن، وعدّ الآي، والتجويد. أن يكون المتقدم حاصلاً على الشهادة بنظام (الانتظام الكلي). ويشترط لقسم التفسير وعلوم القرآن: أن يكون المتقدم للدكتوراه متخصصا في الماجستير في (التفسير أو علوم القرآن الكريم أو الدراسات القرآنية أو القراءات)، أن يكون المتقدم حاصلا على الشهادة بنظام (الانتظام الكلي).

وتابعت العمادة: يشترط للقبول في كلية الحديث الشريف بالإضافة إلى الشروط العامة الشروط : لقسم فقه السنة ومصادرها: أن يكون المتقدم لمرحلة الماجستير حاصلا على البكالوريوس من كلية الحديث أو إحدى الكليات الشرعية، أن يكون المتقدم حاصلا على الشهادة بنظام (الانتظام الكلي)، أن يكون المتقدم لمرحلة الدكتوراه متخصصا تخصصا دقيقا. ويشترط لقسم علوم الحديث: أن يكون المتقدم لمرحلة الماجستير حاصلا على البكالوريوس من كلية الحديث أو أحد أقسام السنة أو مساراتها، وأن يكون المتقدم حاصلا على الشهادة بنظام (الانتظام الكلي)، وأن يكون المتقدم لمرحلة الدكتوراه متخصصا تخصصا دقيقا.