التخطي إلى المحتوى
يصاب بالسرطان عن عمر  يناهز 99 عام وينتصر بالإحتفال بعيد ميلاده
السرطان

يظن الغالبيه ان مرض السرطان من الامراض المميته الا ان الجد “فيكتور مارستون” فى عمر يناهز 99 عام وينجو منة ، و كسر كل الظنون وتعايش مع سرطان في الامعاء فتره طويله.

 

ووفقا لما ذكره موقع الاخبار البريطانى “ديلى ميل” جاء الجد “مارستون” إلى مستشفى “رويال بورنموث” بلندن و يعانى من الام فى المعده حاده، و بعد الفحوصات الطبيه عليه تبين وجود ورم سرطاني في معدتة يحتاج الى عملية جراحية لإستئصالة.

ويقول الطبيب المعالج “ويجيكوون” عن حالة الجد “مارستون”: “وبإجراء بعض الفحوصات الطبية عليه للتعرف على قدرة تحمله للعمليه وجدنا انه كان مشارك فى كتيبة دراجة بخارية إستطلاعية خلال الحرب العالميه الثانيه ورغم كبر سنة الا ان جميع وظائف جسده لائقه بدرجة اكبر للخضوع لتلك العمليه دون مضاعفات علي صحتة لازاله الورم من المعده”.

وتابع الطبيب “ويجيكوون”: “و نجحت العملية وتم تحديد 12 يوما علاجا للجد مارستون فقط ومن المقرران حيث يعود إلى بيته نهاية الأسبوع المقبل وبحثنا في كل الامكان هل هناك مصاب اخر بالسرطان اكبر منة سنا فر من السرطان مثل الجد مارستون ولم نجد و ذلك يكون هذا الجد الرجل قد سجل اكبر الاعمار الذي فر من خطر السرطان عن عمر الـ99 عام.

ويصرح الجد “مارستون” : “لم اكن اعرف أننى مصاب بالسرطان حتى اخبروني بالمشفى ولم اخف لحظه من السرطان لايماني بقدرتي علي هزيمتة وبعد خروجى من المستشفي سوف أستعد للاحتفال بعيد ميلادى 100 بعد 6حوالي اشهر.