التخطي إلى المحتوى
وزير أمن اسرائيل يتهم “فيس بوك” قائلا : لا تبذل ما يكفي من جهد لمنع التحريض ضدنا
علم اسرائيل

اتهم” وزير أمن اسرائيل الداخلى، جلعاد إردان،” شركة “فيس بوك” ومؤسسها مارك زوكربيرج بانها لا تبذل ما يكفي من جهد لمنع التحريض ضد إسرائيل، وان تقوم “بتخريب” جهود الشرطة الإسرائيلية ليست تعاونها على صعيد الاستفسارات عن مشتبة بهم محتملين بالضفه الغربية من خلال “وضع سقف عالي جدا لإزالة المحتوى والمنشورات التحريضيه”.

 

وصرحت اردا لصحيفه يديعوت احرنوت، ان من بين 74 “منشورا شديدي التحريض على التطرف” ابلغت عنها اسرائيل فيس بوك و تم حذف 24 فقط فيما اضاف ان نطاق السلطة القضائين يمثل مشكله.

وصرح: “المشكلة الكبيرة في يهودا والسامره لان فيس بوك لا تعترف بالسيطرة الإسرائيلية هناك و عدم استعدادها لتقديم معلومات”،مستخدم الاسم التوراتى للضفه الغربيه.

وفي سياق متصل، فيما دعت وزيره العدل الاسرائيليه، ايليت شاكيد، شركات مواقع التواصل الإجتماعي بشتاها الى إتخاذ اجراءات وقائية لمنع المحتوي الذى تعتبر اسرائيل انه يمثل تهديدا امنيا لها.

وصرحت شاكيد، لاذاعة الجيش الاسرائيلى: “نريد توافق الشركات وان يتم حذفها من تلقاء نفسها المنشورات التي تبثها جماعات إرهابيه خارجه عن القانون والتى تحرض علي الارهاب دون ان يتعين علينا الإبلاغ عن كل منشور على حدة وذلك بنفس الطريقه التي يتبعونها اليوم علي سبيل المثال بعدم السماح بنشر وصفحات تحتوي علي مواد إباحية للاطفال .