هل كان عصر القوميات سبب في قيام دولة إسرائيل

هل كان عصر القوميات سبب في قيام دولة إسرائيل
هل كان عصر القوميات سبب في قيام دولة إسرائيل
https://www.sba7egypt.com/?p=340539
شيماء اليوسف
موقع صباح مصر
شيماء اليوسف

كان اليهود المنتشرين في أوروبا منذ التشتيت على يد الرومان وبالتهود اللاحق لا يتصورون العودة من إجل بناء الهيكل إلا على يد المسيح المنتظر ومن ثم فقد كانوا يعيشون بأمل ظهوره.

 

أما الحركة الصهيونية فقد اعلنت نبذها لتلك الفكرة الدينية القديمة مصممة على أن السبيل الاوحد إلى العودة هو عمل اليهود انفسهم فبل انتظار لظهور المسيح المتتظر وانما استعمار لفلسطين من اجل اقامة دولة يهودية على أرضها.

روليت الشروق

وهكذا فان الصهيونية العالمية راحت تمثل حركة سياسية صرفة باهدافها ووسائلها على السواء وذلك في مواجهة الدعوان السابقة عليها التي وان داعب الهدف السياسي ضمائر اصحابها إلا أن ظاهرها ظل يرتبط بأهدافه ووسائله بالدين اليهودي.

لعل ما يفرضه منهج المعرفة العلمية الحقة ان نتسائل هنا عن الاوضاع التاريخية التي هيأت لهذا الطابع السياسي الجديد للدعوة إلى العودة ومن ثم للحركة الصهيونية العالمية في اواخر القرن التاسع عشر.

ان استقراء واقع المجتمع الاوروبي في القرت التاسع عشر مع مقدماته التاريخية يؤدي بنا إلى رد العوامل المهيئة للحركة الصهيونية العالمية إلى ثلاثة عوامل محركة ويتمثل فيما كان عليه المجتمع الأوروبي المسيحي من عداء لليهود ذلك العداء الذي كان يحمل اسم اللاسامية وعامل مهيء ويتمثل في ان القرن التاسع عشر كان قرن القوميات ثم اكتمال معالم الرأسمالية الصناعية وما افضت اليه من ظاهرة امبريالية.

 

اقرأ أيضا