التخطي إلى المحتوى
تعرفِ على.. أسباب قيام حملة التطعيم ضد الحصبة وأهدافها
حملة التطعيم ضد الحصبة

تعتبر الحصبة عدوى فيروسية تصيب الجهاز التنفسي وينتشر الطفح الجلدي في جميع أنحاء الجسم وقد تؤدي إلى مضاعفات شديدة الخطورة، بينما النوع الألماني يعد عدوى فيروسية حادة تبدي أعراضها بالطفح الجلدي وتورم الغدد اللمفاوية وتتراوح فترة الأعراض ما بين ثلاثة إلى خمسة أيام.

 

يعد التطعيم أو اللقاح هو الطريقة الوحيدة للوقاية من الحصبة ويتوفر في جميع مراكز الصحة مجاناً للمواطنين والمقيمين.

يمثل تطعيم الحملة الصحية ضد مرض الحصبة من التطعيمات الاستثنائية التي تظهر عند انتشار حلات الحصبة وتطعيمه متاح فقط، وقت الحملة في مكاتب الصحة والوحدات الصحية وفرق التطعيم بالمدارس الإبتدائية العامة والخاصة والدولية بينما التطعيم الروتيني فهو متاح طوال السنة في مكاتب الصحة والوحدات الصحية والعيادات الخاصة.

تم توفير نحو خمس وعشرين نليون جرعة من تطعيم الحصبة والحصبة الألمانية بوزارة الصحة والسكان بالتعاون مع منظمة اليونيسف وننظمة الصحة العالمية وتم أيضاً توفير سرنجات “إبر الحقن” للاستخدام مرة واحدة وكذلك تم توفير أدوات للتخلص الآمن من السرنجات المستعملة.

من ناحية أخرى كانت مصادر معتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية قد قامت بتوفير كافة التطعيمات والأدوات الطبية الخاصة بالحملة وتم فحص جميع العينات للتأكد من سلامتها حرصاً على سلامة الأطفال ورعايتهم من خلال جهات رقابية قومية.