التخطي إلى المحتوى
بسبب التنقيب عن الآثار المحافظ يوضع المدرسة القومية بالمنيا تحت الإشراف المالي والإداري لمديرية التعليم
التنقيب عن الآثار

كُلفت مديرية التربية والتعليم بالمنيا، بالإشراف المالي والإداري على المدرسة القومية الخاصة، بقرار من المحافظ، ويعد هذا القرار تنفيذاً لما نصت عليه أحكام القانون الخاص بعام 1981م رقم 139 والقرار الوزاري الصارد برقم 420 لعام 2014م.

 

صدر قرار محافظ المنيا، بعد أن قام مدير مدرسة القومية الخاصة والعاملين بها بأعمال حفر داخل المدرسة للتنقيب عن الآثار، وكان أحد المواطنين قد تقدم ببلاغ رسمي للشرطة جراء ما فعلته إدارة المدرسة، وقد اطلع المحافظ، على المذكرة المقدمة من الادارة العام للشئون القانونية في ضوء مذكرة مديرية التربية والتعليم ـ إدارة التعليم الخاص.

تضمنت المقدمة من قبل الإدارة العامة للشئون القانونية
جملة الإجراءات التي تمت حول عملية التنقيب عن الآثار، من ناحية أخرى ذكر مدير عام الإدارة العامة للشئون القانونية أن الشرطة قامت بتحرير محضر برقم،11949/2019، وبتاريخ 1-11-2019، مؤكداً أنه تم إلقاء القبض على خمسة أشخاص من بينهم أحد العاملين بالمدرسة تم عرضه على نيابة المنيا.

صدرت قرارات من قبل محافظ المنيا اللواء قاسم حسين بإخلاء المبنى للحرص على سلامة وأمن التلاميذ وتم توفير مدرسة بديلة للحفاظ على استمرار العملية التعليمية بشكل مؤقت لحين الانتهاء من الاجراءات القانونية الخاصة بالمدرسة القومية على أن ينقل التلاميذ لمدرسة ابن بيتك للمرحلة الثالثة “تعليم اساسي” لاستقبال الطلاب بدءاً من الاثنين المقبل .