التخطي إلى المحتوى
الرئيس عبد الفتاح السيسي يأمر الحكومة بتطوير منظومة النقل وتعزيز إجراءات الامان

كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي بمتابعة تعديل منظومة النقل في جمهورية مصر العربية على نحو إجمالي وتعزيز إمكانيات ذلك القطاع الحيوي، مشيرًا إلى محورية دوره وتأثيره على نحو مباشر على الحياة اليومية للمواطنين، وايضاً ارتباطه الوثيق بعملية التنمية المستدامة.

 

كما كلف الرئيس، في ذلك النظام، باتخاذ جميع الإجراءات الضرورية لتدعيم أعمال الأمان والسلامة بالسكك الحديدية وغلاء الاعتماد على الميكنة والأنظمة الإلكترونية الجديدة، وهذا بالتوازي مع مساندة الإمكانيات البشرية، والالتزام في ذلك النظام بخطط وبرامج زمنية معينة، وبأعلى معدلات الجودة والمقاييس الفنية الدولية.

أتى هذا أثناء مؤتمر الرئيس السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، والدكتور هشام عرفات وزير النقل والمواصلات.

وتناول المؤتمر الموقف التنفيذي لمشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل، والذي يهدف إلى تمكين الوحدات النهرية من الإبحار بنهر النيل طوال الوقت، وهذا عن طريق تزويد تلك الوحدات بخرائط إلكترونية وأجهزة تحديد الموقع وأنظمة التعارف الآلي ومراقبتها بواسطة ترتيب أساسي للتحكم.

كما تم استعراض أنباء تحديث منظومة السكك الحديدية، والخطوات الحالية للارتقاء بالنظم الإدارية ونظم التشغيل المخصصة بها.