التخطي إلى المحتوى
أسرة شهد أحمد كمال تفجر مفاجأة بخصوص ابنتهم بعد العثور على جثتها بالنيل
أسرة شهد أحمد كمال تفجر مفاجأة بخصوص ابنتهم بعد العثور على جثتها بالنيل

فجرت أسرة الطالبة شهد أحمد كمال، التي عثر على جثتها غارقة بالنيل، في محيط منطقة مصر القديمة، بعد تغيبها لعدة أيام، أن ابنتهم بالفعل كانت تعاني من مرض نفسي، مؤكدين بذلك الأنباء التي انتشرت حول ذلك الأمر.

 

وتعود أحداث القضية إلى اكتشاف أجهزة أمن القاهرة جثة تطفو على سطح مياه النيل، بمحيط قسم شرطة مصر القديمة، والتي اتضح أنها تعود للطالبة شهد أحمد كمال، التي تغيبت عن منزلها منذ عدة أيام، ما آثار ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي، ودفع عدداً كبيراً من نشطاء تويتر لتدشين عدة هاشتاجات، تناشد بسرعة البحث عنها وإعادتها لمنزلها وعائلتها.

 

 

وكان هاشتاج ادعوا لشهد أحمد، وهاشتاج رجعو شهد لاهلها، قد تصدرا موقع التدوينات القصيرة تويتر ، خلال الساعات القليلة الماضية، حيث أشار عدد من رواد الموقع أن شهد أحمد طالبة في الصف الثاني بكلية الصيدلة في جامعة السويس، ومختفية من منزلها، في ظروف غامضة.

 

مقالات ذات صلة:

بعد العثور على جثتها بالنيل .. النيابة تستدعي والد شهد أحمد كمال للاستماع إلى أقواله

العثور على جثة طالبة العريش المختفية شهد أحمد كمال في النيل