التخطي إلى المحتوى
مصرع عروسة ووالدتها وإصابة شخصين أخرين بمحافظة الغربية

 

لقيت “هبة عبد الغني” حتفها اليوم يوم الجمعة، متأثرة بإصابتها نتيجة تفجر أنبوبة بوتاجاز بمنزلهم، وانهياره عليهم لتلحق بوالدتها التي لقيت حتفها فور حدوث الواقعة بمحافظة الغربية، حيث كانت “هبة” تعد لحفل زفافها بعد عيد الفطر.

 

 

إستلم معاون وزير الداخلية مدير أمن الغربية اللواء طارق حسونة صريحا بانفجار أسطوانة بوتاجاز، أدت إلى موت ربة بيت “أم هاشم عيسى” بحى المعصرة في مدينة بسيون، وإصابة 3 من أبنائها أحدهم عروس و2 من الأطفال، وانهيار البيت المؤلف من طابقين وتم نقل الجُثمان إلى مستشفي كفر الزيات العام.

وتبين من التحريات أنه وقع تسرب للغاز وانفجرت الأنبوبة، وتم إبلاغ الدفاع المدنية وإحكام القبضة على الحريق، وتم نقل الجُثمان والجرحى إلى مصحة كفر الزيات العام.

وتم تحرير المحضر الضروري حيال هذه الواقعة، وبالعرض على النيابة أمرت بانتداب المعمل الجنائى ، وطلبت تحريات المباحث وتوثيق مفتش الصحة في شأن الواقعة