التخطي إلى المحتوى
تفاصيل الكشف عن لغز العثور على جثة بالقليوبية وضبط مرتكب الواقعة

قامت الجهات الأمنية المختصة بالكشف عن لغز العثور على جثة مواطن بالقليوبية، جاء هذا فى إطار جهود الأجهزة الأمنية الرامية لمكافحة الجريمة بشتى صورها كشفاً ومنعاً، وضبط العناصر الإجرامية الخطرة.

 

حيث تبلغ لقسم شرطة الخانكة بمديرية أمن القليوبية بالعثور على جثة “عاطل” 28 سنة له معلومات جنائية – مُقيم بدائرة مركز شبين القناطر على جانب الطريق خلف مستشفى الصحة النفسية دائرة القسم وبه جرح بالرأس.

وقد أسفرت التحريات عن تحديد مرتكب الواقعة المدعو (عبد الحميد.م.ع) 40 سنة “فكهانى” – مُقيم بدائرة مركز شرطة قليوب – له معلومات جنائية، واختبائه بدائرة قسم ثان الرمل بمديرية أمن الإسكندرية.

وبعد تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الإسكندرية أمكن ضبطه، واعترف بارتكابه الواقعة واشتراكه مع المجنى عليه فى ممارسة نشاطاً إجرامياً تخصص فى إرتكاب حوادث سرقات السيارات بالإكراه وبتاريخ الواقعة تقابل مع المجني عليه وتوجها بسيارته إلى طريق عزبة عويس دائرة المركز.

وبعد قيامهم باستيقاف أحد قائدى السيارات بالطريق لسرقتها هرب قائدها بالسيارة فأطلق عدة أعيرة نارية من طبنجة كانت بحوزته فأصابت إحداها المجنى عليه، وأودت بحياته بطريق الخطأ وقام بنقل جثته بإلقائها بمكان العثور، وتخلص من الهاتف المحمول الخاص به بإلقائه بطريق مسطرد دائرة قسم ثان شبرا الخيمة، وأرشد عن السيارة والسلاح المستخدم فى الواقعة. تم إتخاذ الإجراءات القانونية.