التخطي إلى المحتوى
آثار الإسكندرية تشن حملة لإزالة مخلفات طابية باب رشيد الأثرية

قامت منطقة آثار الإسكندرية بشن حملة لإزالة مخلفات طابية باب رشيد الأثرية والمسجلة بالقرار رقم 10357 لسنة 1951، بعد التنسيق بين محمد متولي، مدير عام المنطقة وبين محافظة الإسكندرية.

 

هذا وقد أوضحت منطقة الآثار في بيان لها أن حي وسط الإسكندرية أرسل كل المعدات المطلوبة، لرفع المخلفات حول الطابية، لإظهارها بالمظهر الحضاري اللائق، وسبق للمنطقة إزالة كل التعديات التي أنشأتها إدارة الدفاع المدني منذ عام 1957 من حجرات مبنية من الخرسانة المسلحة، وتم تنفيذ قرار الإزالة رقم 5141 لسنة 2017 تنفيذا كاملا.

ومما هو جدير بالذكر أن الطابية تقع حدائق الشلالات القبلية بوسط الإسكندرية، والطابية ترجع لعصر محمد علي باشا الذي زودها بـ6 مدافع وتتكون من 5 أضلاع مختلفة الأطوال مبنية من الحجر الجيري متوسط الحجم وتتلاقى هذه الأضلاع في زوايا مبنية من أحجار “الليمونيت” والجدران ترتفع حوالي 7 أمتار مع وجود ميل بسيط للداخل.