التخطي إلى المحتوى
محمد حافظ: ابتعدت عن أمور تتنافى مع قيمنا في “موانا” وتجربتي الجديدة مفاجأة

قال المخرج المسرحي الشاب محمد حافظ، إن تجربة “موانا” هي الأولى بالنسبة له في تقديم مسرح من أفلام الكرتون، وأنه سعيد بخوضه تلك التجربة التي طالما تربينا عليها منذ الصغر وتعلقت بها قلوبنا، وأكد أن اختيار “موانا” كان بناءًا على اختيار شخصية كرتونية حالية حديثة، لجيل الأطفال، أثرت فيهم تأثير كبير وتعلقوا بها من خلال شاشة السينما.

 

 

وأوضح “حافظ” خلال تصريح خاص لموقع “صباح مصر” ، أنه ابتعد عن بعض الأشياء التي تتنافى مع قيمنا وأخلاقنا في مسرحية موانا، وأشار إلى تلك الأشياء بقوله: “فكيف على سبيل المثال أن أذكر أن ماوي يعتبر نصف إله كما جاء على لسانه في فيلم ديزني، فقد يخلق أسئلة وجودية لا مجال لذكرها، فكان التفكير في تقديمها بشكل ممتع للطفل وبلغة مسرحية تناسب كل جميع الأعمار كي لا يكون العرض مقتصر على الأطفال فقط، ولكن لكل أفراد العائلة”.

 

وتابع المخرج محمد حافظ تصريحه، قائلاً: “أجد نفسي منجذبا ًإلى هذا النوع من المسرح وأسعى دائماً إلى تقديم المزيد من العروض المسرحية، وأتعمد اختيار العمل على الشخصيات الكرتونية المحببة لنا جميعاً”.

 

 

وأضاف ” حافظ”، أنه يحب السينما لكن يحب أن يدخلها من باب التمثيل لا الإخراج، قائلاً: “أعشق السينما ولكن أعشق نفسي فيها أكثر كـ ممثل أمام الكاميرا وليس خلفها”.

 

 

وعن مشاريعه القادمة، قال محمد حافظ أنه في صدد التحضير لعرض جديد، سوف يعلن عن تفاصيله كاملة فور الانتهاء من تحضيرها، وأشار إلى أن العمل الجديد عن شخصية كرتونية أيضاً، وأنها ستكون مفاجأة سارة للجميع.

 

يذكر أن محمد حافظ مخرج مسرحية “موانا”،التي تدور أحداثها حول ابنة وحيدة لزعيم الجزيرة، والتي تناضل من أجل أهلها الذين يحتاجون إلى مساعدتها، حيث تخرج في رحلة أسطورية مليئة بالصمود والنضال لأجل حماية عائلتها من خطر محتم وموت محقق بسبب وحش الحمم.

 

 

المسرحية عبارة عن عرض غنائي راقص، يضم عدد من الأبطال، منهم ريم دندش، والطفلة سلمى السيسي، وأيمن السعودي، ونور خالد، وسيف دياب، وهبة عبد المحسن، وإسلام أسامة، ومن إعداد منال مغربي.

 

 

هاني عبد الهادي: انتهاء الموسم الأول لـ”إيهاب والكباب” بنجاح غير مسبوق