التخطي إلى المحتوى
ثمانية مناطق غير آمنة وعقارات مهددة بالانهيار بالإسكندرية

ثمانية مناطق بمحافظة الإسكندرية غير آمنة حيث صنفت ما بين عشوائية وخطرة، وهذا بحسب الخريطة القومية للأماكن الخطرة والعشوائية وإعلان المحافظة عنها.

 

حيث تمثل هذه المناطق نسبة ٢٥% من إجمالي الكتلة العمرانية بالمدينة، والمناطق الثمانية هي (الهضبة الصينية، نجع العرب، وادي القمر، كوم الملح، مساكن الدخيلة القبلية، العرائس، عبد القادر، مأوي الصيادين، وطلمبات المكس أو خندق المكس) كما يوجد حوالي خمسة آلاف عقار وسط المدينة خاصة في مناطق (كرموز والجمرك وغيط العنب والإبراهيمية) معرض للانهيار.

هذا وقد قال الدكتور عبد العزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية إن الأماكن التي تم تصنيفها بالخطرة بعضها سوف يتم نقله مثل مأوي الصيادين وكوم الملح وباقي غيط العنب  إلى بشاير الخير، ومنطقة الهضبة الصينية سوف يتم نقلها إلى مساكن قريبة منها، وبعضها سوف يتم معالجة الخطورة فيه مثل وادي القمر، والتي تعتبر منطقة خطرة بسبب التلوث ولا يمكن نقلها، حيث يتم العمل على الحد من التلوث الناتج من إحدى الشركات خلال الفترة المقبلة.

كما أضاف محافظ الاسكندرية أن عدد المنازل الخطرة بالإسكندرية لا يوجد حصر دقيق وعلمي له حتى الآن، ولكن بحسب تصريحات المحافظين السابقين فهو يتراوح بين 3 إلى 5 آلاف عقار تقريبا، وقال الدكتور قنصوه (نعمل على حصرهم بشكل علمي ودقيق من خلال الأحياء المختلفة وبمساعدة أجهزة أخرى، ومعظم هذه المنازل تقع في مناطق الجمرك وكرموز وغيط العنب وبعض مناطق الإبراهيمية وأبو قير).